دعم البلسم للرعاية الصحية في دولة غامبيا

بناء على علاقة استراتيجية تم توثيقها بين منظمة البلسم الدولية والجهات الرسمية والخيرية فى دولة غامبيا وعلى رأسها جمعية السيدة الأولى فاطمة باه بارو بالإضافة إلى كبار المسئولين بوزارة الخارجية والصحة وكبرى مستشفيات العاصمة بانجول والتى زارتها البلسم  فى بداية هذا العام ، قامت البلسم بدورها المحوري فى مساعدة الرعاية الصحية بدولة غامبيا والتى تواجه أزمة خانقة بسبب جائحة كورونا أدت إلى تصنيف منظمة الصحة العالمية لها أكثردولة إفريقية متأثرة بهذا الوباء نسبة إلى عدد السكان .

وبالتنسيق مع مركز الملك سلمان للأعمال الإنسانية تم إيصال رحلة إغاثة طبية من الرياض مقر البلسم متجهة إلى غامبيا ومعها قائمة بحوالي ٧٠ بندا تشمل أدوات الحماية من كورونا  PPE , وحوالي 100,000 كمامة وقاية إعتيادية ، واطقم اللباس الكامل ودروع حماية اوجه الأطقم الطبية بالإضافة إلى كاشفات الحرارة عن بعد وأجهزة مراقبة اوكسجين الدم وانابيب التنفس الصناعي والتغذية الوريدية ومضخات الأوكسجين بالإضافة إلى عدد ٢ جهاز مختبر مصغر لقياس غازات وأملاح الدم .

تم  تدشين هذه الحملة هذا اليوم ٨ يناير بواسطة معالى السيدة الأولى فى دولة غامبيا وذلك بحضور سعادة قنصل السعودية فى السنغال الاستاذ بندر الفيفى وتم فى حفل التدشين تبادل كلمات الشكر والتقدير والعرفان  لقيادة غامبيا والمملكة العربية السعودية المقر الرئيسى للبلسم الدولية .

عمليات جراحية معقدة للأطفال يعانون من تشوهات خلقية منذ الولادة

 

نجح فريق منظمة البلسم الدولية في إجراء ثلاثة عمليات جراحية في اليوم الأول من رحلته لتنزانيا، التي انطلقت يوم الأحد 23 يونيو 2019،  هدفها إجراء عمليات جراحية معقدة للأطفال، وبرئاسة استشاري جراحة الاطفال بمستشفى الملك فيصل التخصصي الدكتور زكريا صبحي حبيب، والممرضة المتخصصة بإنعاش الأطفال بغرف العناية المركزة جوليا انتوني ماليزية الجنسية، وممرضان سعوديان.

وأوضح البروفيسور زكريا حبيب أنّ الفريق الطبي التابع لمنظمة البلسم الدولية انتهى في يومه الأول من إجراء ثلاث عمليات جراحية لأطفال يعانون من تشوهات خلقية منذ الولادة، واستغرقت مدة العمليات أكثر من سبعة ساعات، وتنوعت العمليات بين تشوهات خلقية في الجهاز الهضمي وتشوهات بالجهاز التناسلي لدى الأطفال وقد تطلبت العمليات الجراحية التدخل بالمنظار الجراحي.

وأضاف: “الهدف وراء الزيارات التطوعية لمستشفى الأطفال بتنزانيا هو نقل الخبرات وتدريب وإعداد الكوادر الطبية الموجودة لديهم في العمليات المتقدمة أي عمليات المناظير عوضًا عن إجراء العمليات للمرضى حيث باشر الفريق الطبي التنزاني العمل معتمدين على أنفسهم في العملية الأولى بنجاح”.

وقدمت رئيسة قسم جراحة الأطفال بمستشفى موهمبيلي الوطني بتنزانيا زيتون بخاري الشكر للفريق البلسم على مجيئهم من المملكة العربية السعودية إلى تنزانيا، وتقديمهم المساعدة في إجراء عمليات جراحية لحالات صعبة ومعقدة، مثمنة الجهود المبذولة سابقاً وحالياً، حيث دأبت المنظمة على دعم علاج الحالات الصعبة منذ الرحلة الأولى لها إلى تنزانيا 2015م

وتأتي هذه الرحلة امتداداً للرحلة السابقة التي كانت في مارس الماضي، استجابة لطلب الحكومة التنزانية للمرة الثانية، بالتنسيق مع السفير التنزاني بالرياض حميد عيد مغازي ومع وزارة الصحة في تنزانيا، وأجرى فيها الفريق ٤٦ عملية جراحية لأربعين طفل.

يذكر أن منظمة البلسم الدولية هي منظمة غير ربحية مرخصة من سويسرا منذ 2017م، تقدم خدمات طبية للمرضى المحتاجين في مختلف الدول، تهدف إلى إحداث تغيير ملحوظ في مجال الطب الإنساني على مستوى العالم، وخدمةً للمرضى في المناطق ذات الإمكانات المحدودة، حيث تعمل المنظمة بفريقها على علاج أكبر عدد ممكن من المرضى في المناطق المحتاجة للخدمات الطبية.

تابع التقرير المصور للرحلة :

 

 

البلسم الدولية في لقاء حصري مع صباح الخير ياعرب

تحدث الدكتور زكريا حبيب، رئيس فريق منظمة البلسم الطبي لعلاج الأطفال بلقاء حصري في برنامج صباح الخير ياعرب في قناة MBC ، يمكنكم مشاهدة اللقاء كاملاً هنا:

يمنيون وباكستانيون ينضمون للفريق الطبي السعودي لعلاج مرضى القلب في المكلا

حباً في العمل التطوعي الإنساني الذي ترعاه «البلسم الدولية» المنظمة الدولية التطوعية غير الحكومية انضم عدد من الأطباء المتطوعين من اليمن وباكستان لزملائهم في الفريق الطبي السعودي الذين استجابوا لدعوة معالى وزير الصحة اليمنى لجمهورية اليمن الشقيق للإسهام في المساعدة الإنسانية ورفع معاناة المحتاجين من مرضى القلب. وفور وصولهم قاموا بتولي مهامهم التي أسندت إليهم وإجراء الكشف على المرضى من العمليات المتخصصة بالقلب من كشف وقسطرة وقلب مفتوح، رحمةً وتعاطفاً مع المحتاجين من الفقراء والمعوزين في مدينة المكلا في محافظة حضرموت.

«إحساس بالمسؤولية»

بداية قال الدكتور رحيم قل (باكستاني) يعمل في مستشفى الأمير سلطان لأمراض القلب بمنطقة القصيم بالسعودية، أثمن هذه البادرة الإنسانية التي أطلقتها «منظمة البلسم الدولية» وأنا جئت هنا متطوعاً لأشارك زملائي الأطباء من جنسيات مختلفة في علاج إخواننا من المحتاجين اليمنيين الذين لا تساعدهم ظروفهم الحياتية في تحمل تكاليف عمليات القلب المكلفة، ومنهجي في ذلك قول رسول الله: المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضًا، وشبك بين أصابعه.

فهذا تبيين من النبي يفيد الحث على معاونة المؤمن لأخيه المؤمن ونصرته. من جهته أشاد الدكتور شدوان الفقيه (يمني) يعمل في مستشفى الملك عبدالله -مركز القلب بمحافظة جدة بالسعودية، بتوجه «منظمة البلسم الدولية» التي تتبنى هذه البوادر الإنسانية لعلاج المرضى المحتاجين في بلدي اليمن مؤكداً ان دافعه للمشاركة التطوعية والإنسانية ما سمعه عن أهداف المنظمة التي تقدم خدماتها لجميع المحتاجين والفقراء دون النظر لانتماءاتهم وأديانهم وأعراقهم وطوائفهم.

وتحدث الدكتور عبدالله الشطري (يمني) يعمل في مركز الأمير سلطان لأمراض وجراحة القلب بمنطقة نجران بالسعودية، عن عظم المسؤولية التي تحملتها «منظمة البلسم الدولية» ومركز نبض الحياة لعلاج مرضى القلب في المكلا والدور الإنساني الكبير الذي يقومون به لتخفيف معاناة المواطنين اليمنيين وإجراء العمليات الجراحية المعقدة والخطيرة لهم غير منتظرين منهم جزاءً ولا شكوراً إلا من الله العزيز الجليل.

«شكر وامتنان»

من جهته عبر الدكتور محمد باشعيب مدير مركز نبض الحياة لعلاج مرضى القلب في المكلا عن سروره واغتباطه بالجهود التطوعية التي تتشارك فيها «منظمة البلسم الدولية» والمركز في بعث الفريق الطبي السعودي وانضمام إخوانهم الأطباء اليمنيين والباكستانيين العاملين في السعودية وهذه ليست المرة الأولى بل الثالثة التي يزوروننا فيها ويجرون الكثير من العمليات.

ويعلم الله أن وصول الكادر الصحي لمنظمة البلسم الدولية وتكبدهم لعناء السفر يُعتبر تاجاً فوق رؤوسنا ورؤوس الأهالي الذين ينتظرونهم بفارغ الصبر معولين عليهم بعد الله شفاء مرضاهم، لما تعانيه المكلا والعديد من المحافظات من شح الإمكانيات المالية للمرضى الفقراء والمحتاجين، وعدم توفر الكوادر المؤهلة والأدوات الطبية اللازمة بسبب ظروف الحرب.

وأضاف باشعيب: كانت لدينا أعداد كبيرة من المواطنين والمواطنات الذين أتوا من أماكن بعيدة وينتظرون دورهم، ولكن مع وجود فريق منظمة البلسم الدولية الذي قام فور وصوله بإجراء العديد من عمليات القلب المختلفة بكل مهارة وإتقان تناقصت الأعداد ولكن لازالت المعاناة قائمة لما يعيشه الشعب هنا من ظروف اقتصادية وطبية سيئة. وأعرب عن شكره وكل اليمنيين للمملكة العربية السعودية على وقفاتها الإنسانية المستمرة مع الشعب اليمني، مؤكداً أن هذا غير مستغرب على حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، والشكر موصول أيضاً لقوات التحالف العربي بقيادة السعودية على تسهيل وصول الفريق الطبي التابع لمنظمة البلسم الدولية وتيسير دخولهم إلى محافظة حضرموت.

1 د. شدوان الفقيه
2 د. عبدالله الشطري
3 د. رحيم قل

سعوديون يتبرعون بأجهزة ومواد طبية لإنقاذ قلوب أشقائهم اليمنيين

تسلم مكتب منظمة بلسم الطبية الدولية بالرياض تبرعا بعدد من الأجهزة والمواد والمستهلكات الطبية، قدمها المستشفى التخصصي بالرياض، وأطباء من جامعة الملك عبدالعزيز في جدة، وأفراد آخرين لإنقاذ قلوب أشقائهم اليمنيين.

وهي عبارة عن: عدد 100 دعامة معالجة لتصلب الشرايين، 40 صمام للقلب، 100 بالون للشرايين التاجية، 20 جهاز تروية قلبية صناعية مع كامل مستلزماتها، 10 حلقات صناعية لإصلاح الصمامات، جهاز أشعة سينية متنقل، جهاز اشعة صوتية للقلب كبار وصغار عالي الدقة، عدد 2 جهاز تنفس صناعي للمواليد الخدج والكبار في نفس الوقت، وقد نقلت تلك التبرعات طائرة سعودية تابعة لقوات التحالف بمعية فريق طبي إلى محافظة المكلا باليمن.

وتبلغ كمية تلك التبرعات قرابة 4 أطنان كما أوضح ذلك الرئيس التنفيذي لمنظمة بلسم الدولية الدكتور عماد عبدالله بخاري استشاري أول جراحة قلب.

وفور وصولها سلمها الفريق الطبي إلى “مركز نبض الحياة” بمحافظة المكلا بحضرموت، وبدأ الفريق بإجراء عددا من عمليات القلب المفتوح العاجلة والقسطرة والكشف على المرضى المحتاجين والمعوزين.

وقد تكللت تلك العمليات وفقا لما ذكره د. بخاري بفضل الله ثم بتدخل الأطباء العاجل بالنجاح.

وقد حظيت التبرعات بتلك الأجهزة وإجراء العمليات المجانية، بمباركة وزير الصحة اليمني ومحافظ حضرموت وامتنان الأهالي الذين يتوافدون على المركز من مختلف محافظات الجمهورية اليمنية.

المرجع

فريق طبي سعودي ينقذ يمنية من ورم استحل قلبها

استطاع فريق تطوعي سعودي تابع لمنظمة البلسم الدولية من انتزاع ورم أعاق قلب مريضة يمنية، كان مستقرا في البطين الأيمن ويتوقع توقف قلبها في أي لحظة.

وقد أجرى الفريق فور وصوله للمكلا في حضرموت اليمنية، عملية قلب مفتوح في تدخل جراحي عاجل ما أنقذ حياتها بفضل الله أولا، ثم بفضل الفريق الذي لم ينتظر ولو للحظة واحدة من وصوله من السعودية.

أوضح ذلك الرئيس التنفيذي لمنظمة البلسم الدولية الدكتور عماد بخاري، استشاري أول جراحة القلب، مبينا أن الفحوصات التي أجريت على المريضة بينت أنها تعاني من الآم شديدة في الصدر، ووجود ورم حميد في البطين الأيمن لقلبها ما يستلزم تدخل جراحي سريع، فتم على الفور تجهيز الفريق الطبي وإجراء العملية لإنقاذ ها، وتم بحمد الله إزالة الورم وإتمام العملية بنجاح.

وأشار د.بخاري أن هذه الحالة تعد من الحالات النادرة التي تؤثر على حياة المريض وتتسبب له بمضاعفات خطيرة إذا لم يتم إزالتها بشكل دقيق وعاجل.

المرجع

منظمة البلسم الدولية تشرح أهداف حملتها لأطفال تنزانيا

قام الكادر الطبي لمنظمة البلسم الدولية يوم الاثنين ١١مارس بلقاء الكادر الطبي المحلي في صالة الاجتماعات في مستشفى موهيمبيلي العام بدار السلام في جمهورية تنزانيا الاتحادية حيث تم إيضاح أهداف الحملة ‏البلسم لاطفال تنزانيا.

. وفي نهاية الاجتماع انتقلوا إلى موقع ورشة العمل التي اعدت لتدريب الفريق المحلي وبعض طلبة الطب في تخصصي العلاج التنفسي، والعناية المركزة. وقد حظيت هذه الحملة باهتمام سعادة السفير التنزاني لدى المملكة السيد/ حميد مغازي حيث تواجد في المستشفى للاطلاع على سير الحملة وقد ابدى اعجابه بالخبرات التي يتمتع بها الفريق الطبي للبلسم وحرصهم على نقل تلك الخبرات للمتدربين..

وشاهد المعدات الطبية الخاصة التي حضرت من المملكة لتنفيذ مثل هذه الدورات . بعد ذلك اجرى الدكتور/ زكريا صبحي حبيب استشاري جراحة الأطفال بمستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض ومجموعته باجراء عمليات مختلفة بدأت الساعة 10:00 صباحا حتى الساعة 7:30 مساء لأربع أطفال يعانون من عيوب خلقية وأورام

وكان معدل أعمارهم بين سنتين الى تسع سنوات. أما فريق جراحة المسالك البولية للأطفال فقد قام الدكتور / حمدان حامد الحازمي استشاري جراحة المسالك البولية للأطفال في مستشفى الملك خالد الجامعي بالرياض وبمشاركة الدكتور / عادل الجنيبي .. استشاري جراحة المسالك البولية للاطفال في مدينة الشيخ خليفة الطبية في ابو ظبي .. بإجراء عمليتين لطفلين كانت حالتها معقدة. حيث كان كل من الطفلين مصابان بعيبين خلقيين في المسالك البولية أحدهما يبلغ من العمر سنتين.

الموقع الرسمي للمنظمة!

تم تدشين الموقع الرسمي لمنظمة البلسم الدولية في يوم 1 فبراير 2019 وذلك عقب اجتماع مجلس الإدارة والإتفاق على إطلاق الموقع الرسمي والذي سيكون مرجعاً رئيسياً لجميع الرحلات العلاجية والأخبار الرسمية بالإضافة الى تقارير الرحلات وخطط المنظمة وطرق الوصول لها.